التخطي إلى المحتوى

خرج مطار حلب الدولي عن الخدمة، جراء قصف قالت وزارة الدفاع التابعة للنظام السوري إن “إسرائيل شنته من جهة البحر المتوسط، غربي اللاذقية”.

ونقلت وكالة “سانا” عن مصدر عسكري بوزارة الدفاع التابعة للنظام السوري، إن “القصف الإسرائيلي استهدف مطار حلب الدولي، مما أدى إلى “حدوث أضرار مادية بمدرج المطار وخروجه عن الخدمة”. 

ولم تعط الوكالة مزيدا من التفاصيل، أو ما إذا كانت هناك خسائر بشرية، كما أنه لم تتضح طبيعة الأضرار في مطار حلب، أو موعد عودته إلى الخدمة.

ونادرا ما تؤكد إسرائيل تنفيذ ضربات في سوريا، لكنها تكرر أنها ستواصل تصديها لما تصفها بـ”محاولات إيران لترسيخ وجودها العسكري في سوريا”.

وخلال الأعوام الماضية، شنت إسرائيل مئات الضربات الجوية في سوريا طالت مواقع لجيش النظام السوري، وأهدافا إيرانية وأخرى لحزب الله اللبناني، من بينها مستودعات أسلحة وذخائر في مناطق متفرقة، بحسب فرانس برس.

وكان من بين تلك العمليات، ضربات جوية استهدفت مطاري دمشق وحلب الدوليين، مما جعلهما يخرجان مرارا عن الخدمة.

ففي مايو الماضي، قُتل 7 أشخاص، من بينهم عسكريون سوريون ومقاتلون موالون لإيران، جراء غارات إسرائيلية استهدفت مواقع في محيط مدينة حلب وأدت لخروج مطارها الدولي عن الخدمة، وفق حصيلة نشرها المرصد السوري لحقوق الإنسان آنذاك.

وتشهد سوريا نزاعا داميا منذ 2011، تسبب بمقتل حوالي نصف مليون شخص، وألحق دمارا هائلا بالبنى التحتية، وأدى إلى تهجير ملايين السكان داخل البلاد وخارجها. 

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *