التخطي إلى المحتوى


تابعنا على تويتر

هاي كورة _ حالة كبيرة من الجدل في الوسط الرياضي السعودي بسبب خبر إقالة المدرب روبي فاولر من منصبه في نادي القاسية، على الرغم من النتائج الإيجابية التي حققها مع الفريق منذ بداية الموسم الحالي.

فاولر نجح في قيادة القادسية لتحقيق نتائج مميزة جدًا في دوري يلو، والدليل على ذلك هو احتلال الفريق حاليًا للمركز الثاني في الترتيب بفارق نقطة وحيدة عن العروبة المتصدر.

النقاد يعتقدون بأن السبب الذي دفع إدارة القادسية لإقالة فاولر لمن يكن له أي علاقة بالنتائج، ولكن المشكلة بالأساس في الأداء وأسلوب لعب الفريق معه، حيث اتضح في أكثر من مناسبة عدم انسجام اللاعبين مع أفكار المدرب، وبالتالي الانتصارات التي تم تحقيقها قد تكون مسألة وقت قبل أن تتحول إلى هزائم في ظل غياب التفاهم داخل غرفة الملابس.

الجدير بالذكر أن إدارة النادي لم تبخل في عملية صرف الأموال خلال الصيف الماضي بهدف تدعيم الصفوف، وتم التوقيع مع الكثير من الأسماء المميزة مثل: أندريه كاريو، لوسيانو فييتو، جوني رويلز، ألفارو غارسيا، لذلك تم اتخاذ قرار إقالة فاولر مع الاستعانة بخدمات الإسباني ميتشيل بهدف العمل على تطوير أسلوب لعب الفريق في المرحلة القادمة وعدم الاكتفاء فقط بتحقيق الانتصارات، حتى يحقق القادسية هدفه المنشود المتمثل في الصعود مجددًا إلى أضواء دوري روشن للمحترفين في الموسم القادم.

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *