التخطي إلى المحتوى

في خطوة غير مسبوقة، قامت وزارة التعليم بالإعلان عن منع بيع بعض المأكولات والمشروبات في المقاصف المدرسية. هذا القرار جاء بالتعاون مع وزارة الصحة، ويهدف إلى الحفاظ على صحة الطلاب وتعزيز الوعي الغذائي بينهم القرار الجديد يتضمن منع بيع الحليب المطعم بالنكهات، والشيبس، والكرواسون، والشوكولاتة. يعتبر هذا القرار طفرة في مجال التعليم والصحة العامة، حيث يسعى لحماية الأبناء من الأضرار المحتملة التي يمكن أن تنشأ من تناول هذه المأكولات.

ليس هناك فراغٌ يتركه هذا القرار دون ملء. بالعكس، تشجع الوزارة على تقديم خيارات صحية كالفاكهة المجففة والطازجة، العصائر الطبيعية، والسلطات. حتى السندوتشات، يُفضل أن تكون من الحبوب الكاملة لتوفير الطاقة اللازمة للطلاب دون التأثير السلبي على صحتهم لضمان تطبيق هذه الإرشادات، وضعت الوزارة مجموعة من الضوابط. منها: العناية بنظافة المقصف، واختيار مكان بعيد عن مصادر التلوث، والحفاظ على التنظيم والترتيب في توزيع الأطعمة والمشروبات.

أهمية الفواكهة والعصائر علي صحة الابناء في المقصف

تحتل الفواكه مكانة مرموقة في سلة غذائنا اليومية. وليس من قبيل الصدفة! تحتوي الفواكه على العديد من الفيتامينات والمعادن التي يحتاجها جسمنا. الفيتامينات مثل فيتامين C و A تساعد في تعزيز المناعة والحفاظ على صحة الجلد. أما المعادن مثل البوتاسيوم فتلعب دورًا في تنظيم ضغط الدم كما أن الفواكه تعتبر مصدرًا رائعًا للألياف التي تساعد في عملية الهضم وتحافظ على توازن نظامنا الغذائي. ولننسى مذاقها اللذيذ! فهي تقدم تشكيلة متنوعة من النكهات، من الحلو إلى الحامض، التي تبهج الحواس.

العصائر

عند الحديث عن العصائر، فإننا نتحدث عن مصدر غني بالفوائد الصحية. إذا تم استخراجها بالطريقة الصحيحة، تحافظ العصائر على معظم فوائد الفواكه. من مميزات العصير أنه يمكن تناوله بسهولة ويسر في أي وقت، سواء كان ذلك في الصباح أو بعد التمرين الرياضي لتحصل على أقصى فائدة من العصائر، من الأفضل أن تكون طازجة وبدون إضافات. فالعصائر التجارية قد تحتوي على السكر والمواد الحافظة، التي قد تقلل من فوائدها الصحية.

المقصف ليس مجرد مكان لتناول الطعام، إنه جزء لا يتجزأ من الحياة المدرسية. يوفر للطلاب، خاصة الذين يأتون من مسافات بعيدة، فرصة للحصول على وجبات غذائية متوازنة تساهم في تعزيز التركيز والنشاط الذهني.

رسميا التعليم تمنع هذه المأكولات من المقاصف المدرسية ومنها الشيبس.jpg

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *