التخطي إلى المحتوى

أعلنت دبي لصناعات الطيران المحدودة، أنها وقّعت صفقة تمويل جديدة متعددة الشرائح، وأن هيكلة التمويل تمت على شكل مزيج من التسهيلات الائتمانية المتجددة وتسهيلات تمويل لأجل، وبحيث يتكون كل منها من شرائح تقليدية وإسلامية، فيما تولى كل من بنك «إتش إس بي سي» و«بنك جي بي مورغان» دور المدير المشترك والمرتب الرئيس المشترك للصفقة.

وعلى ضوء الطلب الكبير، حققت الصفقة أكثر من ضعف الحجم الأولي المتوقع للاكتتاب، وتم إغلاقها عند مبلغ 1.6 مليار دولار، بمشاركة مجموعة من 26 ممولاً، ما جعلها أكبر تمويل بقرض مصرفي تجمعه دبي لصناعات الطيران حتى الآن.

ومكنت صفقة التمويل شركة دبي لصناعات الطيران، من الاستفادة من السيولة المصرفية الإسلامية، بالإضافة إلى تعزيز علاقاتها المصرفية القائمة في الشرق الأوسط وآسيا وأمريكا الشمالية وأوروبا، وسيتم توظيف عائدات الصفقة لدعم احتياجات التمويل المستقبلية للشركة، وإعادة تمويل تسهيلات ائتمانية مستحقة.

المزيد من الأخبار

وقال فيروز تارابور الرئيس التنفيذي لشركة دبي لصناعات الطيران: «نحن سعداء للغاية بالنتائج الاستثنائية التي حققها مديرو الاكتتاب المشتركون، الذين أظهروا مزيجاً من القدرات القيادية الفعالة، والحكم السليم على السوق، وهو ما مكن «دبي لصناعات الطيران» من تنفيذ صفقة تمويل ناجحة لدعم استراتيجية الشركة».

وأضاف: «إن إغلاق صفقة التسهيلات التمويلية، فضلاً عن زيادة حجم الاكتتاب وتجاوز قيمته المتوقعة، يؤكد الدعم والثقة التي أبدتها البنوك لشركة دبي لصناعات الطيران وآفاق نموها المستقبلية، وستسمح هذه التسهيلات للشركة بالحفاظ على سيولتها القوية، ودعم متطلبات التمويل الخاصة بعملية الاستحواذ التي أعلنا عنها مؤخراً».

وقالت شيخة المري رئيسة الحوكمة والشركات في «إتش إس بي سي دبي»: «يتمتع بنك «إتش إس بي سي» بعلاقة طويلة الأمد مع «دبي لصناعات الطيران»، ويعكس الطلب القوي على هذه الصفقة التاريخية من المستثمرين، عبر مجموعة واسعة من المناطق الجغرافية، والذي أدى إلى زيادة كبيرة في حجمها النهائي، بوضوح كيف نوظف قوة شبكتنا بالنيابة عن عملائنا».

وقال عمران زيدي رئيس الخدمات المصرفية للشركات في منطقة الشرق الأوسط وشمال أفريقيا وباكستان في «جي بي مورغان»: «إن هذه الصفقة حظيت بإقبال كبير، وتجاوزت القيمة المستهدفة للاكتتاب، ما يؤكد ثقة المستثمرين في أداء شركة دبي لصناعات الطيران».

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *