التخطي إلى المحتوى

تكتم على شروط الصفقة

لم تكشف الشركتان عن شروط صفقتهما، كما أن التوصل إلى تقدير لذلك ليس بالأمر السهل، نظراً لأنَّ أياً من الشركتين اللتين يقع مقرهما في سويسرا لا تنشران نتائج مالية.

قدّر جان فيليب بيرتشي، المحلل في “فونتوبيل هولدينغ” (Vontobel Holding AG)، المبيعات السنوية في متاجر “بوخرير” التي تتجاوز 100 بنحو ملياري فرنك سويسري (2.3 مليار دولار)، مما يمنح الشركة قيمة تصل إلى 4 مليارات فرنك سويسري. وقدّر أن “بوخرير” تمثل نحو 5% من مبيعات “رولكس”.

“رولكس” تستحوذ على “بوشرير” لتجارة السلع الفاخرة

فاجأ قرار الثمانيني بوخرير بالتخلص من الشركة العائلية الصناعة جزئياً بسبب هالة السرية الشديدة المحيطة به وبصانعي الساعات الذين كان تاريخهم متشابكاً بشدة على مدى عقود. وفي بيان بخصوص الاتفاق؛ قالت “رولكس” إن اختياره تم في ظل عدم وجود وريث مباشر له.

مع شراء “بوخرير”؛ تؤسس “رولكس” لنفسها حضوراً كبيراً في مبيعات المستهلكين للمرة الأولى، وهو تحول استراتيجي من الاعتماد على الموزعين الخارجيين. فلا تملك “رولكس” وتدير حالياً سوى متجر وحيد على مستوى العالم يقع في جنيف، حيث نشأت الشركة.

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *