التخطي إلى المحتوى

زيادة الوعي ساهمت في انتشار مراكز التجميل في السعودية بشكل كبير

مركز اللوزة للتجميل والتزيين يحتفل بمرور عشرون عاما على تأسيسه

احتفل مركز اللوزة للتجميل والتزيين والخدمات النسائية بمناسبة مرور عشرون عاما على تأسيسه وانطلاقة بالعاصمة الرياض، وباعتباره أول مركز متخصص في الخدمات المنزلية للسيدات.

جاء ذلك خلال حفل أقيم بالمركز حضره عدد من اهم العميلات وخبيرات التجميل والتزيين وسيدات المجتمع وعدد من الإعلاميات وشخصيات السوشل ميديا الأسبوع الماضي.

وقالت مالكة مراكز اللوزة للتجميل والتزيين والخدمات النسائية الدكتورة نورة الشراري بهذه المناسبة نحتفل بمرور 20 عاما على انطلاقتنا فكانت الفكرة والبداية منذ 2004 وبدانا بشكل سريع في العام 2005 حتى توسعنا بعد ذلك وتخصصنا وخضنا في كواليس التجميل محليا ودوليا من خلال استقطاب الكفاءات والبحث عن الأخصائيات المبدعات وإخضاع عدد منهن للعديد من الدورات ودفع الكثير من المال والجهد حتى وصلنا إلى هذه المرحلة حاليا.

واصبح ولله الحمد مركزنا يعتبر من اهم مراكز في قلب العاصمة الرياض لما يتميز به من موقعه في حي العليا بشارع مساعد العنقري وقربه من برج المملكة وطريق العروبة وكذلك للفريق الذي يعمل لدينا وعددهن تجاوز 120 عامله وموظفة من خمس جنسيات تم اختيارهن بعناية فائقه.

وأضافت الشراري بقولها لدينا الان بالمركز 80 أخصائية في مختلف التخصصات التي تهم المرأة بشكل عام فمركز على مساحة 1000 متر يخدم كل سيدات العاصمة لما يتميز به من خدمات وأسعار منافسه وتميز فريد يجعل السيدات يضعنه الخيار الاول لهن ولله الحمد.

خصوصا في اقسام السبا والحمامات والمساج الذي يجعلنا الأوائل بالعاصمة الرياض وكذلك خدمات العناية بالبشرة والبديكير والمنيكير وخدمات الشعر والتزيين من القص والصبغات.

وكشفت الشراري خلال حديثها بالاحتفالية عن نيتهم واستعدادهم للتوسع بأربعة فروع أخرى ومراكز اللوزة بالعاصمة الرياض وذلك لخدمة شرق وشمال العاصمة وكذلك جنوبها وغربها ستكون في مطلع العام 2025م .

واضافت الدكتورة نورة أن مراكز التجميل النسائية السعودية من أنشط مراكز التجميل في منطقة الشرق الأوسط خصوصا وان المرأة السعودية أصبحت اكثر معرفة واطلاع من غيرها فمراكز التجميل مرتبطة ببعضها ، موضحة أن التعداد السكاني وكثرة المناسبات وتطور الوعي لدى السيدة السعودية بأهمية التجميل ومفهوم التجميل فكل شي في العالم حاليا يتم متابعته ورؤيته وتفقد تفاصيله بأسهل الطرق من خلال الإعلام الجديد وكذلك اصبح العالم مثل القرية الصغيرة في ظل التكنولوجيا والتطور التقني كل تلك الأمور جعلت المرأة السعودية تهتم أكثر بجمالها ، مبينة أن سوق التجميل في المملكة يقدر بأكثر من 10 مليارات ريال.

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *