التخطي إلى المحتوى

تُنظّم هيئة فنون الطهي مهرجان القهوة السعودية 2023 خلال الفترة من 28 سبتمبر الجاري إلى 1 أكتوبر المقبل، مقابل مركز الملك عبدالله المالي بالرياض من الجهة الشرقية، الذي يُعد حدثاً ثقافياً بارزاً يحتفي بالتاريخ العريق والتراث الغني للقهوة السعودية.

كما يُقدّم لزوّارهِ تجربةً ثقافية ثريّة عبر مجموعة متنوعة من الأنشطة والبرامج التي تستعرض مدى تقدم صناعة القهوة في المملكة، ودورها المحوري في الثقافة السعودية على مرّ العصور بوصفها رمزاً للضيافة والحفاوة والتقاليد الأصيلة.

تجربةً ممتعة

يُمثّل المهرجان تجربةً ممتعة للزائر ولجميع متذوقي القهوة عبر مناطق رئيسية، كمتا يشتمل على مسابقة درب الفنجال التي ستُسلط الضوء على ثقافة القهوة السعودية وطرق تحميصها المختلفة، بحيث سيجري ترتيبُ جلساتٍ للمتسابقين وتجهيزُ المعدات اللازمة للمسابقة مثل (الفرن الكهربائي، وأدوات التحميص المختلفة، والبُن وغيرها)، كما سيتم تجهيز طاولةٍ تتسع لثلاثة أشخاص (المُحكِّمين) لتُقدَّم لهم القهوة المُعدَّة من المتسابقين لاختيار الفائز منهم.

وجُهِّزت مناطق المهرجان بأحدث الأنظمة المرئية والسمعية، لجعلها مساحةً استثنائية يجتمع فيها مختلف المتحدثين والمختصين في قطاع القهوة السعودية، وستستضيف سلسلةً من النقاشات مع المختصين لتغطية تطوّر سوق القهوة السعودية والعالمية، ودَور المملكة في سوق القهوة العالمي، إلى جانب العملية الزراعية لإنتاج البُن بالمملكة، لتشكل بذلك فرصةً ثمينة للتعلم والتواصل مع المختصين.

إضافة إلى تفعيل عام الشعر العربي لإبراز الثقافة السعودية، عبر استضافة نُخبة من الشعراء لتقديم قراءاتٍ شعرية تعكس تاريخ وثقافة القهوة وكرم الضيافة السعودية، فضلاً عن تقديم العروض الموسيقية الحيّة لإضفاء جوٍّ من البهجة والحيوية في المهرجان مع التركيز على الموسيقى السعودية التقليدية والمعاصرة.

وتسعى هيئة فنون الطهي من خلال الفعالية إلى إبراز مكانة القهوة السعودية والاحتفاء بها، والتأكيد على ارتباطها بالهوية السعودية بوصفها منتجاً ثقافياً مميزاً للمملكة، وإظهار التنوع في طرق إعدادها وتقديمها، وهو ما يعكس التنوع الثقافي الكبير في المملكة، إلى جانب إبراز مظاهر الكرم والضيافة السعودية الأصيلة المرتبطة بالقهوة السعودية وعاداتها الفريدة.

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *