التخطي إلى المحتوى

وانخفضت العقود الآجلة للذهب 0.2 بالمئة إلى 1913.10 دولار للأونصة بحلول الساعة 0527 بتوقيت غرينتش. كما انخفضت العقود الآجلة الأميركية للذهب 0.3 بالمئة إلى 1941.30 دولار.

وارتفع الذهب نحو 1.3 بالمئة منذ بداية الأسبوع، والذي يمكن أن يكون أول أسبوع من المكاسب هذا الشهر، مع صعود الأسعار إلى أعلى مستوى منذ العاشر من أغسطس أمس الخميس.

وقال مات سيمبسون، كبير المحللين في سيتي إندكس “من الممكن أن يعيد باول الذهب إلى 1900 دولار وممكن أن يرفعه إلى 1940 دولارا”.

وأضاف “من الواضح أن قوة الدولار بمثابة رياح معاكسة للذهب”.

والدولار في طريقه لتحقيق مكاسب للأسبوع السادس على التوالي، مما يجعل الذهب أكثر تكلفة بالنسبة للمشترين حائزي العملات الأخرى.

وللحصول على مزيد من الدلائل بشأن مسار أسعار الفائدة، سوف يركز المستثمرون على تصريحات باول ورئيسة البنك المركزي الأوروبي كريستين لاغارد المتوقعة في وقت لاحق من اليوم في ندوة سنوية اقتصادية في جاكسون هول بولاية وايومنج.

وبالنسبة للمعادن النفيسة الأخرى، تراجعت الفضة في المعاملات الفورية 0.4 بالمئة إلى 24.05 دولار للأوقية واستقر البلاتين عند 932.60 دولار. وانخفض البلاديوم 0.7 بالمئة إلى 1232.13 دولار.

وتتجه الفضة والبلاتين نحو تسجيل أفضل أسبوع منذ 14 يوليو. ويوشك البلاديوم على التراجع للأسبوع الثاني على التوالي.

 

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *